Ultimate magazine theme for WordPress.

العناني: لم نشهد أي تسريح للعمالة بالقطاع السياحي رغم أزمتي كورونا وأوكرانيا

0

أكد وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني، أن هناك تقاربا وتعاونا كبيرا بين الحكومة المصرية والقطاع السياحي الخاص، معربا عن شكره للعاملين في القطاع الخاص على ما قاموا به خلال أزمة كورونا، وهو ما أثبت أن القطاع يستحق هذه المساندة غير المسبوقة من الدولة المصرية.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي نظمته وزارة السياحة والآثار، بالتعاون مع الاتحاد المصري للغرف السياحية، في حديقة المتحف المصري بالتحرير، بحضور أعضاء مجلس إدارة الاتحاد والغرف السياحية وقيادات وزارة السياحة والآثار والقطاع الخاص.

وأكد العناني أنه رغم أزمة كورونا وبعدها الأزمة الأوكرانية، إلا أن القطاع لم يشهد أي تسريح للعمالة الموجودة به، وهو الهدف الذي تسعى إليه الدولة في ظل توجيهات رئيس الجمهورية، حيث كان هذا الهدف بمثابة التزام كبير من الجميع.

ووجه الشكر لكل العاملين بقطاع السياحة وأجهزة الدولة في إدارتها والتعامل مع ملف عودة كل السائحين من الجنسيات التي حالت مستجدات ظروف الطيران دون عودتهم إلى بلادهم؛ مما أكسب المقصد السياحي المصري ثقة كبيرة من الأسواق السياحية والسائحين من مختلف دول العالم.

وأشار إلى أن السوق السياحي تأثر، حيث إن السائحين الروس والأوكران كانا يمثلان في أكتوبر ونوفمبر الماضي من 40 حتى 45% من السياحة الوافدة إلى مصر، مشددا على الثقة العالمية التي يحظى بها المقصد السياحي المصري، معربا عن أمله أن تشهد الفترة المقبلة مزيدا من الحركة السياحة الوافدة لمصر.

وشدد على أن المقصد السياحي المصري يعد مقصدا آمنا، ولاسيما في ظل ما تتخذه الدولة المصرية من إجراءات احترازية ووقائية وضوابط السلامة الصحية لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا وتطبيقها بكل دقة وصرامة وبالشكل الأمثل الذي يضمن سلامة مواطنيها وسائحيها والعاملين بالقطاع السياحي.

وأشار إلى أن السياحة ليست مسئولية وزارة السياحة والآثار وحدها إنما هي مسئولية الدولة ككل، موضحا أن بعد توليه حقيبة وزارة السياحة والآثار في ديسمبر 2019، قد اقترح طلب تشكيل لجنة وزارية للسياحة لأول مرة في مصر، برئاسة رئيس مجلس الوزراء، وقد صدر قرار بذلك بعد أيام من توليه المنصب، وهو ما سهل اتخاذ العديد من القرارات والإجراءات الهامة التي تخص القطاع بشكل جماعي.

من جانبه، أكد رئيس اتحاد الغرف السياحية أحمد الوصيف، أهمية قطاع السياحة باعتباره صناعة مهمة تدر دخل وتساهم بشكل كبير في الاقتصاد القومي، معربا عن أمله في أن تشهد الفترة المقبلة مزيدا من النهوض بهذه الصناعة ولا سيما في ظل ما ستشهده من إجراءات هامة.

وقدم الوصيف الشكر لوزارة السياحة والآثار وكل الإدارات المختلفة بها ومجلس إدارة الاتحاد وكذلك إدارات الغرف السياحية خلال الفترة الماضية، مشيرا إلى تعافي القطاع وحل كثير من المشكلات العالقة.

كما أعرب رئيس اتحاد الغرف السياحية عن شكره للدولة ككل بكافة وزاراتها وجهاتها المعنية لما قامت به لدعم قطاع السياحة المصري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.