Ultimate magazine theme for WordPress.
آخر الأخبار
فيليب موريس مصر تعلن عن الأسعار الجديدة لمنتجاتها بالشراكة مع وزارتي الصحة والتعليم.. "منظمة الصحة العالمية" بالتعاون مع بنك الطعام يطلقان مبادرة "الش... Doctors and Experts Call on Governments to Regulate their Trade to Protect Smokers from Traditional ... أطباء وخبراء دوليون يرفضون حظر منتجات التدخين البديلة.. ويطالبون الحكومات بتنظيم تداولها لحماية المد... البارون للتطوير العقاري تطلق أحدث مشروعاتها وباكورة أعمالها فى المشروعات السكنية بإستتثمارات تتجاوز ... رئيس مجلس النواب يبحث مع رئيس جهاز النهر الصناعي خطط حماية مورد المياه البنك الزراعي المصري يبدأ استلام محصول القمح من المزارعين والموردين في 190 موقع على مستوى الجمهورية بحضور 20 علامة تجارية .. إقبال ملحوظ على معرض « Franchise Expo By Egy Map » لاستكشاف الفرص الاستثمار... «صيدلية العزبي» تُطلق فرع Flagship الأول من نوعه في مصر، محاكية لمستوى الصيدليات العالمية الصامولي: الملتقى يهدف إلى توظيف نظم الذكاء الاصطناعي لتحقيق رؤية مصر 2030 وتطلعات الجمهورية الجديدة...

المالية: زيادة المستفيدين من مبادرة إحلال المركبات بضم الأقصر وأسوان

0

أكد الدكتور محمد معيط، وزير المالية، أنه تنفيذًا للتكليفات الرئاسية بتوسيع قاعدة المستفيدين من مبادرة إحلال السيارات المتقادمة التي مر على تصنيعها عشرون عامًا فأكثر بأخرى جديدة تعمل بالغاز الطبيعى، تم ضم الأقصر وأسوان لمحافظات المرحلة الأولى؛ بما يُسهم فى تيسير امتلاك المواطنين لسيارات جديدة تعمل بالغاز الطبيعى “موديل السنة” موفرة اقتصاديًا، وعبر تسهيلات ائتمانية كبيرة، رغم ما يشهده الاقتصاد العالمى من تحديات غير مسبوقة تجسدت فى اضطراب بسلاسل التوريد والإمداد، وارتفاع فى أسعار السلع والخدمات وتكاليف الشحن ومعدلات التضخم.

وأضاف الوزير، أن الخزانة العامة للدولة تحملت 405 ملايين جنيه قيمة الحافز الأخضر عن نحو 17 ألفًا و900 سيارة جديدة تم تخصيصها للمواطنين الذين أنهوا إجراءاتهم على الموقع الإلكترونى، منها 16 ألفًا و750 ملاكي و1150 تاكسي وميكروباص، لافتًا إلى أنه لا صحة لإلغاء المقررات التموينية للمنتفعين بمبادرة إحلال السيارات، التى لا تتعارض مع أى مبادرات أخرى، فما يستفيد به المواطن من تسهيلات داخل هذه المبادرة الرئاسية لا يؤثر على أى دعم وتيسيرات تقررها الدولة في أي مبادرات أخرى.
وأوضح أن المبادرة الرئاسية لإحلال المركبات المتقادمة تستهدف تحفيز المستثمرين للتوسع في مشروعات الاقتصاد الأخضر، على نحو يسهم في رفع معدلات النمو الاقتصادى وتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، عبر العمل على زيادة معدلات إنتاج السيارات الجديدة وإعادة تدوير مكونات السيارات القديمة المُخردة بطرق آمنة واستخدام وسائل تكنولوجية حديثة صديقة للبيئة بحيث تكون مواد خام تدخل فى صناعات أخرى، من أجل توطين أنشطة صناعية جديدة، إضافة إلى الحد من تلوث البيئة والانبعاثات الكربونية الضارة الناتجة عن العوادم التي كانت تصدر من السيارات القديمة المتهالكة.

- Advertisement -

وقال أمجد منير، مساعد أول الوزير ورئيس مجلس إدارة صندوق إحلال المركبات، إننا تلقينا نحو 38 ألف طلب على الموقع الإلكترونى للمبادرة، وتم تخريد أكثر من 17 ألف سيارة متقادمة مضى على صنعها عشرون عامًا فأكثر، مؤكدًا حرص إدارة المبادرة، بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية على تذليل أي العقبات، وزيادة إنتاج الشركات من السيارات محلية الصنع؛ بما يؤدي إلى تشجيع الصناعة الوطنية.
وأكد أنه يمكن لأى من الشركات المصرية العاملة في مجال إنتاج السيارات المشاركة في المبادرة الرئاسية لإحلال السيارات المتقادمة، بحيث تتمتع سياراتهم بالشروط الفنية المقررة، وأهمها: ألا يقل المكون المحلي عن 45%.
وأوضح الدكتور طارق عوض، المتحدث الرسمي باسم مبادرة إحلال المركبات بوزارة المالية، أن المبادرة تعمل بصفة مستمرة على متابعة أى طلبات أو اقتراحات ترد على الموقع الإلكتروني للمبادرة لافتًا إلى أن المبادرة تتيح العديد من المزايا والحوافز، منها: الحافز الأخضر الذي يقدر بنسبة 10% من قيمة السيارة الجديدة للملاكي بحد أقصى 22 ألف جنيه، و20% من للتاكسى، بحد أقصى 45 ألف جنيه، و25% للميكروباص بحد أقصى 65 ألف جنيه، لتشجيع المواطنين من أصحاب السيارات المتقادمة، على المشاركة فى المبادرة، والحصول على سيارات جديدة تعمل بالغاز الطبيعى بتسهيلات ائتمانية غير مسبوقة.